هل تشبعت الرياض بالمشاريع ، وأصبح التوجه الجديد للاستثمار بعيداً عنها ؟

هل تشبعت الرياض بالمشاريع ، وأصبح التوجه الجديد للاستثمار بعيداً عنها ؟

هل أصبح التوجه الجديد للاستثمار لمناطق أخرى بعيدًا عن الرياض ؟ وهل تشبعت الرياض بالمشاريع ؟

 

من المتوقع أن يتضاعف عدد سكان الرياض من سبعة مليون إلى خمسة عشر مليون نسمة!

ما علاقة النمو السكاني بفرص تطور المشاريع في المنطقة ؟ وما تأثيرها؟

إليكم هذا التفصيل :-

 

تم إطلاق ١٨ مشروع في الرياض بقيمة تريليون ريال بهدف تحسين مستوى المعيشة وتحقيق النمو الاقتصادي وخلق فرص متعددة تخدم عدة قطاعات وهي كالتالي:-

1 – القطاع السكني:

التقارير تبين إن اجمالي المخزون السكني في الرياض مليون وثلاثمائة الف وحدة سكنية، وسيتضاعف الطلب على عدد الوحدات السكنية نتيجة للزيادة السكانية في السنوات المقبلة، فمن المتوقع أن يصبح عدد الوحدات السكنية مليون وستمائة الف وحدة سكنية

 

2 – قطاع المكاتب:-

يبلغ  إجمالي المسطحات التأجيرية أربع مليون وأربعمائة الف متر مربع ، فمع زيادة عدد السكان نتوقع زيادة المساحات التأجيرية من ٧٠٪ إلى ٨٠٪  من المسطحات التأجيرية الموجودة حاليًا

 

3 – قطاع الضيافة :-

من المتوقع أن يتأثر قطاع الضيافة ايجابيا والبالغ ١٥ ألف في الارتفاع بنسبة تتراوح من ٨٠٪ إلى ٩٠٪ من عدد وحدات الضيافة الحالية

 

4 – قطاع التجزئة:-

تبلغ مسطحاته التأجيرية حاليًا أكثر من مليونين ونصف متر مربع ، فمن المتوقع أن تكون الزيادة في العشر سنوات القادمة تتراوح ما بين ٦٠٪ إلى ٧٥٪ عن المسطحات الحالية

 

الزيادة السكانية الكبيرة المتوقع أن تحدث في مدينة الرياض، سوف تؤثر مستقبلًا بشكل ايجابي على القطاعات المختلفة، مما سيزيد من الفرص الاستثمارية، ويجعل من الرياض بيئة محفزة جدًا للاستثمار.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *